إقامة منصة رقمية عالمية لتعليم "العربية" لغير الناطقين بها

خبراء اللغة والرقمنة يطالبون بـ:
إقامة منصة رقمية عالمية لتعليم "العربية" لغير الناطقين بها

القاهرة ـ علي عليوة: الأحد، 18 يوليو 2021 01:11

 

أكد د. علي النعيمي، رئيس المجلس العالمي للمجتمعات المسلمة، أن تعليم اللغة العربية في العصر الرقمي يفرض علينا إعادة اكتشاف هذه اللغة وأدواتها، كما ينبغي للمهتمين بتعليم العربية أن يستخدموا أدوات هذا العصر، لافتاً إلى أن الرقمنة باتت ضرورة في تعليم لغة القرآن، لأن أبناءنا وبناتنا هم رقميون أكثر منا، كما أن إتقان الأدوات الرقمية وتوظيفها في تعليم اللغة العربية يحولها إلى عملية ممتعة وسهلة.

جاء ذلك في كلمته أمام المؤتمر السنوي الرابع عشر لمعهد ابن سينا الذي نظمه المجلس العالمي للمجتمعات المسلمة، ومعهد ابن سينا للعلوم الإنسانية، تحت عنوان "توظيف الإعلام الرقمي في تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها"، وافتتحه د. على النعيمي.

د. النعيمي: تدريب المعلمين على الأدوات الرقمية ضرورة عصرية

وأشار د. علي النعيمي إلى أنه من المهم تدريب المعلمين على الأدوات الرقمية، وكذلك تطوير محتوى اللغة بما يتناسب مع عملية الرقمنة، مؤكداً أن توظيف الأدوات التقنية يوفر بيئة خصبة لمتلقي اللغة العربية، حيث تسهم في تقديمها بصورة سلسة وممتعة.

من جهته، شدد د. أسامة العبد، الأمين العام لرابطة الجامعات الإسلامية، على أهمية توظيف الأدوات الرقمية في تعليم اللغة العربية، باعتبارها تمثل موضوع الساعة، مؤكداً أن اللغة العربية هي أداة التواصل بين المتحدثين وجسر للتفاعل مع غير الناطقين بها، فضلاً عن كونها لغة عالمية، حيث لم تعد لغة العرب فحسب، فهي لغة المسلمين في مشارق الأرض ومغاربها.

"العربية" تؤدي دوراً مؤثراً بالمنصات الإلكترونية

وأضاف العبد أن اللغة العربية باتت مطلوبة، والإقبال عليها يتزايد في المحافل الدولية والجامعات الدولية ووسائل الإعلام العالمية، مشيراً إلى أن الإعلام الرقمي أصبح أداة لنشر الثقافة المعلوماتية، واللغة العربية بدقتها وحيويتها تؤدي دوراً مؤثراً في المنصات الإلكترونية.

وفي ختام كلمته، أكد أهمية احتواء الفجوة الرقمية بيننا وبين غيرنا من خلال التدريب وتطوير الاعتماد على الأدوات التكنولوجية الحديثة، وكذلك تعظيم المحتوى الرقمي يؤدي دوراً معتبراً في تعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها.

وأوضح د. محمد البشاري، أمين عام المجلس العالمي للمجتمعات المسلمة، أن الإعلام الرقمي وتكنولوجيا الاتصال الحديثة تشكل أداة من أدوات العملية التربوية المعاصرة والمؤثرة، وأن منصات التواصل الاجتماعيّ ستصبح في المستقبل القريب بديلاً كاملاً عن برامج التعلم الإلكترونيّ التقليديّة.

د. العبد: "العربية" لغة عالمية ورقمنتها يسهم في الارتقاء بها

كما أكد أن الإعلام الرقمي له دور مهم في بناء جيل جديد ومتطور من المحترفين المؤهلين لقيادة الاقتصاد الرقمي، فضلاً عن دوره في تنشئة الجيل تنشئة اجتماعيّة، لافتاً إلى أن أدوات التّواصُل الاجتماعيّ تعد التحدّي أمام العالم العربيّ، الذي عليه استغلالها للارتقاء بمُستوى أفضل للتعليم عن بُعد.

ومن جهتها، قالت د. موزة الكعبي، الأستاذة بجامعة محمد بن زايد للعلوم الإنسانية- الإمارات، أن المحادثة هي جوهر اللغة العربية، وتمثل المدخل الرئيس لتوصيل الأفكار، وأشارت إلى أن الرقمنة تمثل أولوية لتعزيز اللغة الفصحى من خلال تكوين غرف إلكترونية للمهتمين.

المنصات الإلكترونية ودورها في التعلم عن بُعد

وقال د. عرفان عبدالدايم، الأستاذ بالجامعة الإسلامية العالمية بماليزيا: إن تعليم اللغات الأجنبية عن بُعد يتطلب عمل روابط ذهنية وتفعيل الصور والأصوات والعصف الذهني، مضيفاً بأن تعليم اللغات الأجنبية عن بُعد، يؤتي ثماره أكثر من تفعيلها داخل قاعة الدراسة المباشرة، خاصة أن المنصات الإلكترونية تؤدي دوراً معتبراً في تعزيز التعلم عن بُعد.

ومن جانبه، قال د. طاهر فايز عبدالعال، أستاذ جامعة أبوجا- نيجيريا: إن المواقع الإلكترونية تحولت إلى منصة رئيسة لتعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها، ولا سيما أن المحتوى الإلكتروني لتعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها يقدم ميزات وتفاعلات سهلة في عملية التعلم، داعياً إلى تشجيع معلمي اللغة العربية لغير الناطقين بها على إدراج المواقع الإلكترونية المميزة ضمن عملية تعليم اللغة.

في المقابل، قال د. فاضل يونس حسين، عضو هيئة التدريس بجامعة الموصل- العراق: إن المنابر التقليدية تمثل مرتكزات رئيسة لتعليم اللغة العربية، وفي مقدمتها المسجد، بينما تمثل الأدوات الرقمية والإعلام الرقمي إضافة معتبرة لتيسير تعليم الكلام العربي ومنه النحو.

د. البشاري: منصات التواصل ستكون بديلاً عن برامج التعلم التقليدية

من جهته، تحدث د. عبدالله العلمي، أستاذ البلاغة وتحليل الخطاب جامعة منيسوتا- الولايات المتحدة الأمريكية، وأكد أن لغة الإعلام والاتصال العربية تعزز اللغة العربية ومكانتها، وتجعل المجتمع ينخرط في التواصل ناهيك عن أن لغة الإعلام العربي لغة مبسطة، ولغة حية منطوقة ومتداولة.

وقال محمد حامد محمد عمارة، معلم خبير اللغة العربية بالأزهر- مصر: إن التعليم الرقمي هو الذي يحدث في بيئة رقمية تعتمد على استخدام التكنولوجيا الرقمية في إحداث التعلم المطلوب، وأشار إلى ضرورة إنشاء مواقع إلكترونية على الشبكة العنكبوتية لتعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها، خاصة أن التعليم الإلكتروني للغة العربية للناطقين بغيرها خيار لا غني عنه، لأنه يتسم بالمرونة.

منصة "كلوب هاوس" نموذج ناجح لتعليم العربية

وتحدث د. أحمد المليباري، عضو هيئة التدريس بجامعة نوتنجهام- إنجلترا، عن نموذج "كلوب هاوس" الذي يمكن استثماره كمنصة في تعليم اللغة العربية، باعتباره منصة تفاعلية تعليمية لكل زمان ومكان حول العالم.

وقال د. العربي الحضراوي، أستاذ محاضر كلية الآداب والعلوم الإنسانية جامعة محمد الخامس الرباط- المغرب: يمثل الإعلام الرقمي باباً مهماً لتعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها.

وأشار إلى أن الموارد الرقمية تمثل دعامات تربوية مندمجة في نشر وتعلم اللغة العربية، خاصة أن الأساليب النمطية في تعليم اللغة العربية لم تنجح في تحقيق الأهداف المرجوة.

وقال د. أنس ملموس، الباحث بجامعة مولاي إسماعيل بمكناس- المغرب: إن التطور الرقمي أتاح فرصة لإدماج التقنيات الرقمية في تعليم اللغات بشكل عام، واللغة العربية بشكل خاص.

وأشار إلى أن وسائل التواصل الاجتماعي تعد منصات رقمية تفاعلية تفيد في تعليم اللغة العربية، ناهيك عن أن منصات التواصل الاجتماعي عموماً، وموقع "فيسبوك" خصوصاً يمكن اعتماده في تعليم اللغة العربية.

د. الكعبي: تكوين غرف إلكترونية يسهم في تعزيز الفصحى

وأكد د. أحمد صبيحي، الأستاذ بالكلية الأمريكية دبي- الإمارات، أهمية توظيف الإعلام الرقمي في تعليم اللغة العربية لأنه يمثل طرحاً حضارياً من قبل المجلس العالمي للمجتمعات المسلمة، وأضاف أن اللغة العربية بكل أدواتها وأنشطتها متحركة ونشطة، وهو ما يتطلب تأقلمها مع التطورات التقنية الراهنة.

وقالت د. فاتحة تمزارتي، الأستاذة بجامعة السلطان مولاي سليمان- المغرب: إنه يمكن توظيف المواقع الرقمية على النحو الذي يضمن تفعيلها في تعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها.

وتابعت: المواقع والتطبيقات الإلكترونية لتعليم اللغة العربية تلقى قبولاً ورواجاً بين المهتمين بتعلم اللغة، لذا من الضروري خلق منصة رقمية تضم كل المراكز والمعاهد والمؤسسات المشتغلة في مجال تعليم اللغة العربية.

منصات التواصل الاجتماعي مهمة لتعليم "العربية"

على جانب آخر، تحدث د. رشدي طاهر، عضو هيئة تدريس جامعة الأميرسونكلا- تايلاند، والأستاذ براسيرت بان بري، الباحث بجامعة الأميرسونكلاند- تايلاند، وأكدا في ورقتهما أن تجربة جامعة الأمير سونكلاند بتايلاند كشفت عن أهمية استثمار التعليم الرقمي في تعليم اللغة العربية، وخلصا في عرضهما إلى أن منصات مثل "فيسبوك" و"واتس آب" و"لينكد إن"، تمثل جميعها أدوات مهمة في تعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها.

د. خير الدين محمد هوجيتش، أستاذ محاضر بكلية التربية الإسلامية في بيهاتش- البوسنة والهرسك، في عرضه أكد أن تاريخ تعليم اللغة العربية في البوسنة والهرسك يعود إلى فتحها عام 1463م، وألمح إلى تجربة كلية التربية الإسلامية في بيهاش، التي كان لها السبق في استثمار التقنية الرقمية في برامج تعليم العربية لغير الناطقين بها.

وفي ختام المؤتمر، عرض د. عبدالله الشيعاني، عضو اللجنة الإعلامية برابطة الجامعات الإسلامية- السعودية، البيان الختامي للمؤتمر الذي أكد أن المؤتمر يمثل فرصة لتسليط الضوء على أهم المشكلات التي تواجه المتخصصين والمهتمين بالتعامل مع الإعلام البديل.

د. يونس: مطلوب توظيف الإعلام الرقمي في تعليم النحو

وقدم عدداً من التوصيات الصادرة عن المؤتمر، وأهمها:

- التأكيد على أهمية وسائل التواصل الاجتماعي في تعزيز تعليم اللغة العربية فضلاً عن التأكيد على أن اللغة العربية باتت متطلباً أساسياً في الجامعات العالمية والمراكز البحثية في الخارج.

- وشدد المؤتمر على أهمية تفعيل ودعم المؤسسات التعليمية المنوط بها تعليم العربية لغير الناطقين بها.

- التأكيد على ضرورة الاهتمام بالتعليم عن بعد وإعطائه الاهتمام الأكبر، وكذلك ضرورة أن يستفيد الكادر التعليمي من المنصات الرقمية في إنجاز الواجبات المنزلية وكذلك الاستفادة منها في تحصيل الأفكار الجديدة ناهيك عن أهمية إطلاق المسابقات في الدول غير الناطقة بالعربية حول علوم العربية، ورصد مكافآت مالية قيمة لها.

آخر تعديل على الأحد, 25 يوليو 2021 14:06

مجتمع ميديا

  • الصين تواصل التضييق على المسلمين عبر شركة آبل

ملفات تفاعلية

ملف تفاعلى للعدد 2160

ملف تفاعلى للعدد 2160

الأحد، 17 أكتوبر 2021 3107 ملفات تفاعلية

ملف تفاعلي - للعدد 2158

ملف تفاعلي - للعدد 2158

الأربعاء، 18 أغسطس 2021 8709 ملفات تفاعلية

ملف تفاعلي - للعدد 2157

ملف تفاعلي - للعدد 2157

الإثنين، 12 يوليو 2021 9373 ملفات تفاعلية

إقرأ المجتمع PDF

azs 2153