وفاة العلامة اللبناني الشيخ خليل الميس مفتي زحلة والبقاع

وفاة العلامة اللبناني الشيخ خليل الميس مفتي زحلة والبقاع

الخميس، 29 يوليو 2021 11:46

 

أعلن في لبنان، اليوم الخميس 29 يوليو 2021، عن وفاة المفتي الشيخ خليل الميس عن عمر يناهز 80 عاماً في أحد مشافي العاصمة بيروت.

وأكدت صحيفة "لبنان 24" أن الشيخ خليل الميس توفي بعد صراع طويل مع المرض، نافية كافة الأنباء المتداولة بشأن وفاته بفيروس كورونا المستجد (كوفيد19).

وكان العلامة خليل الميس يشغل منصب الإفتاء في محافظة البقاع منذ العام 1985، وهو مؤسس "أزهر البقاع"، أكبر مؤسسة علمية شرعية في لبنان، التي تضم مراحل دراسية متوسطة وثانوية وجامعية عليا، للذكور والإناث، وهو العضو الممثل للبنان لدى مجمع الفقه الإسلامي التابع لمنظمة المؤتمر الإسلامي بجدة، وأستاذ محاضر في كلية الشريعة الإسلامية في بيروت، كما يشغل منصب أستاذ محاضر في المعهد العالي للدراسات الإسلامية التابع لجمعية المقاصد الخيرية الإسلامية، وهو مشرف على رسائل الماجستير بالفقه المقارن في كل من جامعة بيروت الإسلامية والمعهد العالي للدراسات الإسلامية.

شارك في العديد من المؤتمرات العلمية المتخصصة في بلدان عربية وإسلامية، بالإضافة للعديد من المحاضرات والندوات، وحقّق عدداً من الكتب المهمة في الفقه الحنفي، كتب العديد من الأبحاث العلمية.

الشيخ خليل بن محي الدين الميس من مواليد عام 1941 في بلدة مكسة في قضاء زحلة (البقاع الأوسط).

وقد حرص والده المختار محيي الدين الميس على تدريس ابنه خليل العلوم الشرعية منذ الصغر في مدارس قب إلياس إلى أن نال الشهادة الثانوية في لبنان وأكمل تعليمه في الأزهر الشريف في مصر، ثم نال الثانوية الشرعية من كلية الشريعة في بيروت عام 1963م، وإجازة في الشريعة الإسلامية في جامعة الأزهر في القاهرة عام 1967م، ودرجة الماجستير في الفقه المقارن بجامعة الأزهر في القاهرة عام 1969م.

وعاد الشاب العلامة من مصر في العام 1972 حاملاً العلوم الشرعية ومتخصصاً بالفقه، ولمع نجم الشيخ خليل الميس منذ عودته واستطاع دخول المجلس الشرعي الإسلامي الأعلى وعين عضواً فيه في العام 1975م.

وقد نعى مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبداللطيف دريان العلامة الشيخ ​خليل الميس​ مفتي زحلة والبقاع، وقال: "باسمي وباسم دار الفتوى، والمجلس الشرعي الإسلامي الأعلى، ومجلس المفتين في لبنان، ومجلس القضاء الشرعي، والمديرية العامة للأوقاف الإسلامية، ومجلس العلماء في لبنان، وكلية الشريعة الإسلامية، وازهر لبنان، وإذاعة القران الكريم وصندوق الزكاة، وجميع المؤسسات التابعة لدار الفتوى: فقد لبنان والمسلمون والعرب العالم الجليل الشيخ خليل الميس عالماً كبيراً وفقيهاً بارعاً وأحد كبار العلماء المسلمين في لبنان، الصالح التقي النقي، العلم يجري على لسانه، حاضر البديهة، متوقد الذهن، رقيق العبارة، نذر نفسه وحياته لخدمة الدين والعلم والعلماء والناس، وكان ذا خلق، متواضعا متسامحا واسع الصدر حليما، يحترم الصغير والكبير يسعى في خدمة الناس وإصلاح ذات بينهم، غيرة على مصالح المسلمين ورفعاً من شأنهم، وكان رحمه الله تعالى من أجلاء علماء دار الفتوى وأبرزهم في فقه الإمام أبي حنيفة النعمان، وقد تولى العديد من المناصب الدينية المهمة حيث أسهم في تطويرها وتفعيلها، كما أنه نادى بالوسطية والاعتدال من خلال مسيرته الدينية والوطنية، وعالج كثيرا من المسائل الطارئة على المجتمع الإسلامي وله فتاوى خاصة في هذا الشأن، وعرف بحبه للخير وللعلم والعلماء وخدمة الدعاة، وكان رحمه الله معروفاً بالرحابة والوداعة، وله إسهامات فكرية وثقافية في لبنان والعالمين العربي والإسلامي، وقد خدم العلم والفقه الإسلامي فألَّف وكتب ونشر وألقى العديد من المقالات والأبحاث والمحاضرات في لبنان والعالم".

ونعاه أيضاً رئيس الوزراء المكلف نجيب ميقاتي.

عزاء واجب

و"المجتمع" وقد آلمها المصاب تتقدم بخالص العزاء باسم رئيس تحريرها وجميع العاملين فيها للمسلمين في أنحاء العالم وللشعب اللبناني ولأسرة الفقيد وتلامذته ومحبيه، وتسأل الله تعالى أن يسكنه الفردوس الأعلى مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقاً، و"إنا لله وإنا إليه راجعون".

آخر تعديل على الخميس, 29 يوليو 2021 11:53

مجتمع ميديا

  • فضيحة مدوية تهز فرنسا

إقرأ المجتمع PDF

azs 2153

ملفات تفاعلية

ملف تفاعلى للعدد 2160

ملف تفاعلى للعدد 2160

الأحد، 17 أكتوبر 2021 5227 ملفات تفاعلية

ملف تفاعلي - للعدد 2158

ملف تفاعلي - للعدد 2158

الأربعاء، 18 أغسطس 2021 8825 ملفات تفاعلية

ملف تفاعلي - للعدد 2157

ملف تفاعلي - للعدد 2157

الإثنين، 12 يوليو 2021 9468 ملفات تفاعلية