أفغانستان.. مجلس علماء الدين ينتقد مواقف فرنسا المناهضة للإسلام
طباعة

أفغانستان.. مجلس علماء الدين ينتقد مواقف فرنسا المناهضة للإسلام

الأناضول الخميس، 05 نوفمبر 2020 12:03
  • عدد المشاهدات 1835

انتقد مجلس علماء الدين في أفغانستان مواقف فرنسا وتصريحات رئيسها، إيمانويل ماكرون، المناهضة للإسلام.

وقال نائب رئيس المجلس، شيخ سلطان أحمد عادل بك: إن تصريحات المسؤولين الفرنسيين المسيئة للإٍسلام جرحت مشاعر المسلمين.

ودعا البلدان الإسلامية إلى قطع علاقاتها مع فرنسا ومقاطعة منتجاتها.

وأوضح أن تصريحات ماكرون ومسؤولي فرنسا المناهضة للإسلام، لا تعني شخصاً أو بلداً واحداً، بل تهمّ كافة البلدان الإسلامية.

وأكد أنه لا يحق لأحد الإساءة للأديان الأخرى، مشدداً على ضرورة التضامن بين المسلمين لمواجهة هذه المواقف والتصريحات.

وشهدت فرنسا خلال أكتوبر الماضي، نشر صور ورسوم كاريكاتيرية مسيئة إلى النبي محمد، عبر وسائل إعلام، وعرضها على واجهات بعض المباني، ما أشعل موجة غضب في أنحاء العالم الإسلامي.

وفي 21 أكتوبر الماضي، قال الرئيس الفرنسي ماكرون: إن بلاده لن تتخلى عن "الرسوم الكاريكاتيرية"، ما ضاعف موجة الغضب في العالم الإسلامي، وأُطلقت في بعض الدول حملات مقاطعة المنتجات والبضائع الفرنسية.

وبعد دعوات المقاطعة القوية للمنتجات الفرنسية في البلدان الإسلامية احتجاجا على تصريحاته، تراجع ماكرون خطوة، وقال في حوار مع قناة "الجزيرة" القطرية، السبت الماضي: إنه يتفهم مشاعر المسلمين إزاء هذه الرسوم (المسيئة).

آخر تعديل على الخميس, 05 نوفمبر 2020 12:24