مفتي مصر يتقرب إلى الغرب الصليبي ويصف الإسلاميين بالإرهابيين الذين يتعبَّدون بسفك الدماء المحرَّمة ويجاهدون بالقتل

يتجاهل أنه ساعد على إعدام مئات الأبرياء وسوّغ القمع والظلم وبارك وحشية السلطة!
مفتي مصر يتقرب إلى الغرب الصليبي ويصف الإسلاميين بالإرهابيين الذين يتعبَّدون بسفك الدماء المحرَّمة ويجاهدون بالقتل

خاص لـ "المجتمع": السبت، 21 مايو 2022 04:44

 

في محاضرة ألقاها شوقي علام مفتي مصر بجامعة "أكسفورد"، البريطانية، ضمن زيارته غير الرسمية إلى بريطانيا التي بدأت الأحد الماضي. قال: إن الإرهابيين (يقصد الحركة الإسلامية) يتعبَّدون بسفك الدماء المحرَّمة، ويجاهدون بالقتل والإرهاب.

وأضاف: للأسف في كثير من الأحيان تستسلم وسائل الإعلام الغربية لخطاب المتطرفين من التيارات المتشددة، الذين لا يمثلون إلا أنفسهم، لذا فإنه قد حان الوقت ليعلو صوت العلماء الوسطيين الثقات.

ورأى أنه أصبح لزامًا (!) أن يكون الإسلام الصحيح فاعلًا اليوم في العلاقات الدولية، كما يجب أن يتم تحديد من هم علماء الدين الثقات الذين يجب أن يتحدثوا باسم الإسلام، وقال: "لقد حان الوقت للحديث عن هذا السؤال: مَن له الحق في التحدث باسم الإسلام؟! لأنه الوسيلة الوحيدة التي يمكن من خلالها توفير فهم للإسلام مرتبط بالأصل ومتصل بالعصر، ومعارض في نفس الوقت للإرهاب والعنف.

يذكر أن مفتي مصر صادق على إعدام مئات من الأبرياء تعرضوا للتعذيب القاتل والممنهج في أجهزة الأمن المخيفة، ولكنه تجاهل ذلك بالإضافة إلى دفاعه المستميت عن الظلم والظالمين والمستبدين، وصمته المريب عن عشرات الألوف من المعتقلين بتهم ملفقة يقدرهم "طارق العوضي" المعني بملف العفو عن المحبوسين، بما يتراوح بين 30 إلى 200 ألف معتقل.

من ناحية أخرى حاول كتاب النظام الدفاع عن المفتي الذي رفض عمدة لندن استقباله، وكان أبرزهم الصحفي "حمدي رزق" الذي رافق المفتي في رحلته اللندنية، فقد كتب في "المصري اليوم" أمس 20 مايو مقالاً تحت عنوان " إخوان الشتات في عاصمة الضباب"، ملأه بالبذاءات والسفالات التي لا تصدر عن إعلامي مهني محترف، ولا يمكن نقل الأوصاف والصور التي احتوى عليها المقال، لأنها تمثل حالة من الانحطاط والتردّي، والاضطراب الذي تعيشها السلطة الحاكمة ضد المعارضة عموماً، والإسلاميين خصوصاً.

ابحث في أرشيف الأعداد

مجتمع ميديا

  • "المجتمع" ترصد ردود فعل الشارع الكويتي حول مقاطعة داعمي الشواذ

إقرأ المجتمع PDF

iss2166 ads

ملفات تفاعلية