مجلة المجتمع - محاولا كبح جماح المقاطعة، سفير فرنسا في القاهرة يقول: "الرسوم المسيئة لا تمثلنا ونتفهم غضب المسلمين"

محاولا كبح جماح المقاطعة، سفير فرنسا في القاهرة يقول: "الرسوم المسيئة لا تمثلنا ونتفهم غضب المسلمين"

وكالات الثلاثاء، 02 فبراير 2021 07:21

قال، ستيفان روماتيه، سفير فرنسا بالقاهرة، إن الرسوم المسيئة لا تمثلنا ونتفهم سبب غضب المسلمين ونبذل جهودًا كبيرة لمنع الإساءة للمسلمين.

وأضاف خلال لقائه بمفتي مصر في مقر دار الإفتاء، اليوم، أن السلطات الفرنسية شديدة الحرص على عدم الإساءة إلى الإسلام أو وجود خلط يربط بين الإسلام والإرهاب، وأن المؤسسات الفرنسية تعمل على ضمان أن يمارس المسلمون شعائرهم بكل هدوء ويسر.

يذكر أن الغضب "الشعبى" تحديدًا من الإساءة الفرنسية للرسول الكريم، كان لافتًا وتلقائيًا ومتدفقًا ومستمرًا حتي الآن، حيث وظف الغاضبون لدينهم الفضاء الإلكتروني وملأوه بدعوات مقاطعة المنتجات الفرنسية، الدولة التي انحازت لموجات الإساءة ودافعت عنها؛ بحجة أن هذه الإساءة تندرج تحت حرية الرأي والتعبير، ولا يجوز التدخل لمنعها احترامًا لمشاعر أكثر من ملياري مسلم.

وفى تقرير حديث، أكد المعهد الوطني الفرنسي للإحصاء أنَّ بلاده سجَّلت في العام الماضي ركودًا قياسيًا، هو الأسوأ منذ الحرب العالمية الثانية. ونشرت "رويترز" تقريرًا يقول: إن مصالح فرنسا الاقتصادية باتت "على المحك"؛ بعد تصاعُد الدعوات لمقاطعة منتجاتها في العالم الإسلامي. ودخل وزير الخارجية الفرنسي "برونو لومير" أيضًا على خط الأزمة بتصريحه بأن بلاده مُقبلة على ما هو أصعب اقتصاديًا مع بداية العام الجديد.

mugramadan-2021

مجتمع ميديا

  • كيف مكّن دحوُ الأرض البشرَ من الصعود إلى الفضاء؟

إقرأ المجتمع PDF

azs 2153