برلماني أردني: سنسعى لإبطال القرار البريطاني ضد "حماس" أمام المجتمع الدولي

برلماني أردني: سنسعى لإبطال القرار البريطاني ضد "حماس" أمام المجتمع الدولي

قدس برس السبت، 20 نوفمبر 2021 10:53

 

قال النائب في البرلمان الأردني خليل عطية: إن مجلس النواب لن يقف مكتوف الأيدي إزاء القرار البريطاني بتصنيف "حماس" منظمة إرهابية.

وأكد عطية، في تصريح خاص لـ"قدس برس"، أنه سيسعى لتقديم مذكرة للبرلمان العربي لإبطال القرار البريطاني أمام المجتمع الدولي.

وأضاف عطية أن "حماس" حركة مقاومة وطنية ضد الاحتلال "الإسرائيلي" لأرض فلسطين، وليست "منظمة إرهابية".

وتابع: مع الأسف الشديد، يأتي قرار وزيرة الداخلية البريطانية، استجابةً للإملاءات "الإسرائيلية"، إذ جاء القرار بعد مطالبة تقدم بها رئيس الوزراء "الإسرائيلي" لنظيره البريطاني في اجتماع قمة المناخ في غلاسكو، وهي خطوة بالنسبة لنا مرفوضة رفضاً قاطعاً.

وطالب النائب في البرلمان الأردني مجلس العموم البريطاني برفض القرار، كما طالب الحكومة البريطانية بالتراجع عن خطوتها التي وصفها بـ"الاستفزازية"، والتوقف عن "سياسة الكيل بمكيالين والازدواجية في المعايير والتراجع الفوري عن هذا القرار".

واعتبر عطية أن القرار البريطاني يشكل انحيازاً صارخاً لدولة الاحتلال "الإسرائيلي"، وخرقاً للقانون الدولي، الذي يجيز للشعوب مقاومة الاحتلال.

وكانت وزيرة الداخلية البريطانية بريتي باتيل أعلنت، أمس الجمعة، أنها اتخذت إجراءات لحظر "حماس" بأكملها في المملكة المتحدة باعتبارها "منظمة إرهابية".

في المقابل، رحبت "إسرائيل" بالقرار البريطاني، ووصف رئيس الوزراء "الإسرائيلي" نفتالي بينيت "حماس" بـ"التنظيم الإرهابي"، بجميع أذرعها، كما وصف وزير خارجية الاحتلال يائير لبيد هذه الخطوة بأنها إنجاز للسياسة الخارجية "الإسرائيلية".

آخر تعديل على الأحد, 21 نوفمبر 2021 07:39
موسومة تحت

ابحث في أرشيف الأعداد

مجتمع ميديا

  • مسيرة مشرقة وإنجازات حافلة.. رحلة العطاء للعلاَّمة يوسف القرضاوي قرابة قرن من الزمان

إقرأ المجتمع PDF

iss2166 ads