أسير فلسطيني يعلن إضرابه عن الطعام رفضاً لاعتقاله التعسفي
طباعة

أسير فلسطيني يعلن إضرابه عن الطعام رفضاً لاعتقاله التعسفي

قدس برس الثلاثاء، 01 يونيو 2021 09:48
  • عدد المشاهدات 139

أعلن الأسير خضر عدنان (43 عامًا) من جنين إضرابه عن الطعام رفضًا لاعتقاله التعسفي في سجون الاحتلال "الإسرائيليّ"، وذلك منذ لحظة اعتقاله في تاريخ 30 مايو الماضي.

وأوضح نادي الأسير الفلسطيني، في بيان، اليوم الثلاثاء، أن المحكمة العسكرية للاحتلال في "سالم" مددت اعتقاله حتّى السابع من يونيو الجاري.

يُشار إلى أن الأسير عدنان تعرض للاعتقال 12 مرة، وأمضى ما مجموعه في سجون الاحتلال نحو 8 سنوات معظمها رهن الاعتقال الإداريّ.

وخلال هذه السنوات، خاض 4 إضرابات سابقة، منهما 3 إضرابات رفضًا لاعتقاله الإداريّ، حيث خاض إضرابًا عام 2004 رفضًا لعزله، واستمر لمدة 25 يومًا، وفي عام 2012 خاض إضرابًا ثانياً واستمر لمدة 66 يومًا، وفي عام 2015 لمدة 56 يومًا، وفي عام 2018 لمدة 58 يومًا، وتمكّن من خلال هذه المواجهة المتكررة من نيل حريته، ومواجهة اعتقالاته التعسفية المتكررة.

ومن الجدير ذكره أن الأسير عدنان حاصل على درجة البكالوريوس في الرياضيات الاقتصادية، وهو متزوج وأب لتسعة من الأبناء والبنات، أصغر أبنائه يبلغ من العمر شهراً، وأكبرهم 13 عامًا.

آخر تعديل على الأربعاء, 02 يونيو 2021 08:59