مجلة المجتمع - ألمانيا تحاكم ضابطًا انتحل صفة لاجئ سوري لتنفيذ هجمات

ألمانيا تحاكم ضابطًا انتحل صفة لاجئ سوري لتنفيذ هجمات

الأربعاء، 17 فبراير 2021 08:55

أعلنت المحكمة العليا في مدينة فرانكفورت، مساء أمس الثلاثاء، عن قرب انطلاق محاكمة ضابط ألماني انتحل صفة لاجئ سوري وخطط لأعمال إرهابية.

وقالت المحكمة العليا إن المحاكمة الرئيسية للملازم الأول السابق فرانكو ألبريخت بتهمة الإرهاب ستبدأ في 18 مايو/أيار المقبل.

وأفاد موقع "DW" بأن الضابط "ألبريخت" يقف وراء قضية غريبة لطخت سمعة الجيش وأجهزة الهجرة الألمانية، مشيرًا إلى أنه كان يخطط لعمل إرهابي خطير يمس بأمن الدولة.

وأوضح الموقع نقلًا عن المحكمة العليا أن "ألبريخت" كان يخطط لهجوم يستهدف مسؤولين سياسيين وشخصيات عامة متظاهرا بأنه لاجئ.

وذكر الموقع أن الضابط الألماني تمكن من دون أن يتحدث اللغة العربية من تقديم طلب لجوء منتحلًا اسم ديفيد بنيمين والحصول على حق الإقامة وعلى الإعانة التي يتمتع بها اللاجئون.

أشار الموقع إلى أن "ألبريخت" حصل على سلاح ناري لتنفيذ هجومه الإرهابي وسرق أيضًا ذخيرة من الجيش الألماني وكان يملك بندقيتين ومسدس بدون ترخيص.

ورجح الموقع أن "ألبريخت" كان ينوي استهداف وزير الخارجية الحالي هايكو ماس الذي كان يومها وزيرًا للعدل ونائبة رئيس البرلمان الألماني كلوديا روث، بالإضافة إلى ناشطة في مجال حقوق الإنسان.

وكانت عدة جهات إعلامية وحقوقية محلية وغربية اتهمت الجيش الألماني بالتهاون في محاربة الفكر اليميني المتطرف في صفوفه الذي يهدد أمن وسلامة المهاجرين واللاجئين.

يذكر أن ألمانيا تستضيف قرابة 2 مليون لاجئ من مختلف الجنسيات بينهم 780 ألف لاجئ سوري، بحسب آخر إحصائية رسمية.

مجتمع ميديا

  • الأمن التونسي يتدخل لمنع مواجهات بين مؤيدي ومعارضي تجميد البرلمان

ملفات تفاعلية

إقرأ المجتمع PDF

azs 2153