دمج مقترحات العفو الشامل تثير الجدل داخل اجتماع التشريعية

15:21 23 يناير 2020 الكاتب :   سامح رزق

أعلنت اللجنة التشريعية البرلمانية إقرار مقترحات العفو الشامل بعد دمجها بتقرير واحد بنتيجة 2 مؤيد و2 معارض بترجيح تصويت رئيسها

وانسحب النائبان محمد الدلال وخالد العتيبي من اجتماع اللجنة التشريعية الذي يناقش ثلاثة اقتراحات بالعفو الشامل وتتضمن العفو عن "خلية العبدلي" والنائب السابق عبدالحميد دشتي بالإضافة إلى تكليف المجلس بخصوص اقتراح العفو الشامل في قضية دخول المجلس.

وقال النائب محمد الدلال : اضطررت للإنسحاب من اجتماع اللجنة التشريعية بسبب اصرار بعض اعضائها على دمج المقترحات الثلاثة التي تخص العفو في تقرير واحد وهي خلية العبدلي وعبدالحميد دشتي ودخول المجلس

وتابع الدلال: تصويت اللجنة التشريعية على دمج مقترحات العفو العام في قانون واحد (دخول المجلس) (خلية العبدلي) (عبدالحميد دشتي) اجراء غير دستوري وخاطيء قانونيا ، ومسار سياسي سلبي وعبثي هدفه اسقاط كل هذه المقترحات وارباك النواب والمجتمع ولذلك انسحبت من الاجتماع ولم أشارك بالتصويت الغير قانوني .

ومن جانبه قال النائب خالد العتيبي " انسحبت انا و محمد الدلال من اجتماع اللجنة التشريعية بعد اصرار رئيسها على التصويت اليوم و خلط الاوراق وخلق خلاف يمتد لقاعة عبد الله السالم"

وأضاف "طلبتُ استماع رأي الحكومة الجديدة في القضية لكن تم رفض طلبي وانسحبتُ مع النائب محمد الدلال قبل التصويت"

وقال النائب خالد العتيبي عقب اجتماع اللجنة " كما توقعت من قبل خُلطت الأوراق ومورس الإقصاء ورفضت كل مطالبنا بما فيها حقنا بالإستماع لرأي الحكومة لقد كانت النية مبيته لإجهاض العفو الشامل والإلتفاف على قرار المجلس ولم يكن أمامنا سوى الإنسحاب وتسجيل موقف أمام الشعب ليدرك حقيقة ما حدث ويرى كيف يستبد رئيس اللجنة بقرارتها"

وأضاف " على مكتب المجلس ممثلاً برئيس مجلس الأمة إرجاع المقترح للجنة التشريعية وفصل تقاريرها كل قضية على حده ليتسنى لنا التصويت على طلب المجلس المتمثل بقضية دخول المجلس منفصلاً عن باقي القضايا فلا يجوز دمج التقارير بقضايا تختلف نوعيتها ومسمياتها وظروفها وأشخاصها".

كما ايدا النائبان خالد الشطي وخليل ابل مقترحات العفو الشامل وفيصل الكندري وأحمد الفضل رفضا فتمت الموافقة بترجيح تصويت رئيس اللجنة

 

عدد المشاهدات 1380

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top