جمعية علماء مسلمي تركستان الشرقية تدعو لمقاطعة البضائع الصينية

13:56 22 ديسمبر 2019 الكاتب :   محرر الأقليات

وجهت جمعية علماء مسلمي تركستان الشرقية نداء دعت خلاله إلى مقاطعة البضائع الصينية لما تقوم به السلطات الصينية من انتهاكات بحق مسلمي الأويجور.

وقالت الجمعية في بيان وصل "المجتمع" نسخة منه: جرائم التطهير العرقي والإبادة الجماعية التي تمارسها سلطات الاحتلال الصيني في تركستان الشرقية تزداد يوما بعد يوم. وتزداد قسوة ووحشية غير مبالية بانتقادات تواجهها من المجتمع الدولي.

وأضافت: لو كانت الحكومات تغض الطرف وتبقى صامتة عن تلك الجرائم ضد الإنسانية وانتهاكات حقوق الإنسان، ولكن الشعوب يجب عليها أن لا تسكت.

وتابعت في بيانها: إن كان المجتمع الدولي المتمثل في هيئة الأمم المتحدة عاجزا عن وقف سياسة الإبادة الممنهجة التي تنفذها سلطات الاحتلال في تركستان الشرقية، تستطيع شعوب العالم الحر التأثير عليها اقتصاديا عبر مقاطعة البضائع الصينية تضامنا مع شعب تركستان الشرقية.

وأشارت إلى أن "البضائع الصينية التي تباع في أسواق المسلمين تتم إنتاجها عبر استعباد الملايين من المسلمين المحتجزين الأبرياء في "المعتقلات النازية والسجون في الأعمال الشاقة وبدون أجر.

عدد المشاهدات 2126

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top