برلمانية أوروبية: تعرّضت للعنصرية على يد الشرطة البلجيكية

17:11 18 يونيو 2020 الكاتب :   وكالات

قالت بيريتا هرزبرغر – فوفانا، البرلمانية الأوروبية من أصول ماليّة، إنها تعرّضت لاعتداء عنصري على يد الشرطة البلجيكية.

وأضافت " هرزبرغر – فوفانا" (71 عاماً) في كلمة لها خلال الجمعية العامة للبرلمان الأوروبي، إن الشرطة البلجيكية تصرفت معها بعنف، خلال تواجدها أمس، في محطة قطار الشمال، ببروكسل.

وأوضحت أنها حاولت تصوير 9 عناصر شرطة وهم يفتّشون شابين من أصحاب البشرة السوداء، ليقوم بعدها الأمن البلجيكي، بالاستيلاء على هاتفها وحقيبتها وإسنادها على الحائط بشكل عنيف، في محاولة منهم لتفتيشها.

وتابعت: "هذه تصرفات أشبه بالعنصرية والتمييز، لقد قاموا (عناصر الشرطة) بإهانتي. لذا سأتوجه اليوم بشكوى ضدهم."

وأفادت أن الحادثة شكّلت صدمة بالنسبة لها، مستشهدة على خطورة عنف الشرطة، بمصير الأمريكي من أصول إفريقية، جورج فلويد.

وأدى مقتل فلويد (46 عاما) في 25 مايو/أيار الماضي، على يد ضابط شرطة أبيض في مدينة مينيابوليس شمالي الولايات المتحدة إلى موجة من المظاهرات المناهضة للعنصرية في أنحاء الولايات المتحدة والعالم أجمع.

عدد المشاهدات 1100

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا

fram

Top